امرأة فقدت أزواجها الثلاثة بسبب الحرب وتدعو بان ينجو الرابع

روت سيدة أفغانية تدعى تاج بيبي، قصتها المؤثرة، بعد أن ودعت زوجها الرابع، الجندي الأفغاني الذي يستعد لقتال حركة طالبان، وهي خائفة من أن يلقى نفس مصير أزواجها السابقين الثلاثة الذين قُتلوا في المعارك.

وقالت السيدة “لا أستطيع أن أرى أطفالي الخمسة يتامى من جديد”، حيث كانت بيبي تبلغ من العمر 18 عاما عندما تزوجت لأول مرة من أكبر أشقاء أمين الله وكان جنديا.

وأضافت أن زوجها قتل في الحرب مع طالبان. وبعد بضعة أشهر تزوجت من شقيقه الأصغر، وكان أيضا جنديا، وقتل أيضا.

ووافقت بيبي على اقتراح حميها بأن تتزوج من ابنه الثالث وهو ضابط شرطة، ولكن بعد بضعة سنوات توفى هو الآخر بعد ذلك في اشتباك مع طالبان في 2017.

وتزوجت من أمين الله، شقيق زوجها الثالث الضابط الراحل، والذي قبِل بالزواج من أرملة أشقائه الثلاثة وتحمل مسؤولية أطفالها.

وقالت إنها تتوسل إلى أمين الله كي يترك الجيش، لكنه يعدها بأن يعود سالما من مهماته.. وتدعي الله أن يحفظه ويعيده إليها سالما، مضيفة: “حياتي تعتمد على بقاء زوجي حيا”.

<