أول تحرك رسمي من البنك المركزي لانقاذ الريال اليمني من الانهيار

أعلن البنك المركزي اليمني اليوم الأحد، وصول الموافقة على سحب مبلغ 61.5 مليون دولار من الوديعة السعودية.

وقال المركزي اليمني في بيان نشره على صفحته بموقع "فيسبوك"، أن عملية السحب تهدف لتغطية طلبات عملاء البنوك التجارية والإسلامية، في مختلف المحافظات، وفتح اعتمادات استيراد السلع الأساسية، وتلبية احتياجات المواطنين في كافة المحافظات.

وأهاب البنك بكافة البنوك الأهلية التي وصلت الموافقة لعملائها، بسرعة التوجه إلى قطاع العمليات المصرفية الخارجية بالبنك المركزي، لتوريد ومصارفة مبالغ الاعتمادات.

 

وتأتي تلك الخطورة في الوقت الذي يشهد فيه الريال اليمني انهيارا كبيرا في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحكومة الشرعية حيث وصل سعر الدولار الواحد إلى مايقارب 800 ريال والريال السعودي إلى 200 ريال.

ويقوم البنك المركزي من حين لآخر بتوفير العملة الصعبة للاعتمادات بسعر مخفض عن السوق لتغطية واردات المواد الأساسية، وفتح البنك لموردي السلع الرئيسية وذلك باعتمادات تصل إلى حوالي 200 ألف دولار، على أن يقوموا بتوريد قيمتها إلى مقر البنك في عدن بالعملة المحلية وبالتسعيرة الرسمية.

<