للمغتربين اليمنيين .. السعودية تعلن بدء تطبيق عقود نظام “العمل المرن”

بدأت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، السبت، تطبيق عقود نظام “العمل المرن”، والذي يتيح التعاقد بين المنشأة والمواطن بالعمل ساعات محددة، دون إلزام المنشأة بإجازات مدفوعة، أو مستحقات نهاية الخدمة.

ووفقاً لضوابط تنظيم العمل لبعض الوقت، يجب أن يكون عقد العمل مكتوباً، ومحدد المدة وعدد ساعات العمل، بحيث تقل عن نصف ساعات العمل اليومية المعتادة، سواء كان العمل يومياً أو في بعض أيام الأسبوع، ويجوز تجديده لمدة مماثلة، أو لمدة يتفق عليها الطرفان. 

كما يلزم التنظيم المقترح صاحب العمل بتوفير الحماية الممنوحة للعاملين المماثلين، من حيث السلامة والصحة المهنية وإصابات العمل.

وإذا فُسخ عقد العمل من أحد طرفيه دون سبب مشروع؛ كان للمتضرر المطالبة بأجور بقية مدة العقد على سبيل التعويض؛ ما لم يتفقا على خلاف ذلك، كما يحق للعامل بنظام “العمل المرن” الموافقة أو الرفض عند طلبه للعمل في أي وقت بدون اتخاذ أي إجراء ضده.

حساب الأجر بالساعة ويُحتسب العامل السعودي الذي يعمل لدى صاحب العمل بعقد عمل لبعض الوقت في نسب التوطين وفق النسب المعتمدة في برنامج (نطاقات)، ويُسجل لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية كعامل لبعض الوقت.

ويقصد بالعمل المرن، العمل الذي يؤديه عامل غير متفرغ لدى صاحب عمل أو أكثر ويُحتسب الأجر بالساعة، بشرط أن تقل ساعات العمل للعامل لدى صاحب العمل الواحد عن نصف ساعات العمل لدى المنشأة، حيث تقتصر عقود العمل بنظام العمل المرن على السعوديين فقط.

<