فلكي يمني يكشف عن ظاهرة كونية يمكن مشاهدها بالعين المجردة مساء الغد

كشف الفلكي، عدنان الشوافي، عن ظاهرة فلكية سيتم مشاهدتها بعد المغرب في منتصف السماء (فوق الرأس) حتى منتصف الليل.

وقال الشوافي في بلاغ صحفي، قال فيه، يحدث إقتران القمر مع الثريا (الشقيقات السبع وهي أحد ألمع وأشهر العناقيد النجمية ) يوم الأحد القادم 1 مارس 2020 حوالي الساعة 9 مساء بتوقيت صنعاء (UTC+3) ويمكن مشاهدة القمر بجانب الثريا بالعين المجردة بعد المغرب في منتصف السماء (فوق الرأس) حتى يغربان منتصف الليل، وبالتقويم الهجري يكون الأحد هو 6 رجب 1441، بينما بحساب الليالي تعتبر تلك الليلة هي ليلة الإثنين وتعد الليلة السابعة من شهر رجب، وجاءت تسميته "شهر قِرَان السبع" كون حدوثه يتوافق مع الليلة السابعة من شهر هجري ومتوسط مدة كل شهر قِرَاني 27 يوم وثلث اليوم".

وتابع "الجدير ذكره ان حضاراتنا القديمة أوجدت بهذة الشهور القِرَانية تقويم مزج بين الشمسي و القمري رغم أن معظم التقاويم إما أن تكون شمسية مرتبطة بدورة الارض حول الشمس مثل التقويم الميلادي أو تكون قمرية مرتبطة بدورة القمر حول الأرض مثل الهجري، الا أن الشهور القِرَانية ربطت بين الإثنين لتوجد تقويم خدم و مازل يخدم الناس في عدة مجالات، فمثلا المزارع يتابع هذة الشهور القِرَانية حتى اليوم و ربطها بالانشطة التي تناسب كل شهر قِرَاني مثل حراثة الأرض ...الخ، كما تم الإعتماد على حساب هذة الشهور لمعرفة الانواء الجوية الموسمية ومؤشر للتنبؤات المناخية قبل أن تعرف البشرية الحاسب الآلى وبرامج الطقس الحديثة"

 

<