طبول الحرب تقرع في الخليج..أمريكا تأمر موظفيها بالمغادرة فورا..والسعودية تحشد قواتها وترفع الجاهزية..وإيران تستعرض والحوثي يحذر(فيديو)

أمرت الخارجية الأمريكية موظفي حكومة الولايات المتحدة من غير العاملين في حالات الطوارئ بمغادرة العراق على الفور، سواء كانوا في السفارة الأمريكية في بغداد أو في القنصلية الأمريكية في إربيل. 
وفي بيان على موقعها الإلكتروني، قالت السفارة الأمريكية في العراق إنها ستعلق بشكل مؤقت خدمات منح التأشيرات العادية في كل من السفارة والقنصلية.

وقالت إن حكومة الولايات المتحدة لديها قدرة محدودة على تقديم خدمات الطوارئ للمواطنين الأمريكيين في العراق. 
كما طالب البيان الموظفين بمغادرة العراق على وجه السرعة عبر طائرات تجارية، والابتعاد عن المنشآت الأمريكية في العراق، ومتابعة أخبار الوضع الأمني في العراق بصورة مستمرة.



من جهتها بدأت القوات السعودية بحشد تعزيزات عسكرية مكثفة في المنطقة الشرقية الغنية بالنفط، بعد يوم من قصف مليشيات الحوثي محطتي ضخ للنفط شرقي البلاد.

وجاءت التعزيزات بناء على تعميم داخلي عاجل أرسلته قيادة قوة المنطقة الشرقية في الجيش السعودي،.

التعميم الذي أرسله مساعد قائد قوة الواجب 162، ألزم جميع منسوبي قيادة المنطقة الشرقية (قوة النعيرية) من ضباط وأفراد، بقطع إجازاتهم، والاستعداد لأي أمر قد يحدث.

ويشير التعميم إلى حالة من التأهب لمواجهة التطورات في المنطقة، وتحسبا لأي تصعيد قد تشهده، في ظل التوتر بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة وبين إيران من جهة أخرى.

إلى ذلك، بدأت إيران باستعراض قدراتها العسكرية بمختلف أنواعها، وإطلاق التصريحات التحذيرية من أن قواتها على أتم الاستعداد للدفاع عن أراضيها وأمنها القومي.

فيما حذر عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي، محمد البخيتي، من أن الحركة ستقابل أي تصعيد سعودي بتصعيد جديد.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص