شاهد .. فضيحة حوثية صادمة في العاصمة صنعاء (صورة + تفاصيل)

كشفت مصادر عسكرية بوزارة الدفاع في حكومة الحوثي الإنقلابية ، عن فضيحة جديدة للميليشيات المسيطرة على الوزارة بإصدارها قرار تعيين عنصر حوثي بدون مؤهل، مديراً للمستشفى العسكري بصنعاء ومنحته رتبة عقيد.   

 

وقالت المصادر “إن قيادة الميليشيات الانقلابية في وزارة الدفاع بحكومة الحوثي الإنقلابية ، أصدرت ضمن سسلسة قرارتها السلالية قراراً يقضي بتكليف شخص مؤهله الوحيد أنه من “عناصر المليشيات المشبعة بالأفكار الحوثية الضالة” ويحمل شهادة دبلوم تمريض مزورة يدعي عباس نجم الدين، ليكون مديراً للمستشفى العسكري بصنعاء، ومنحته رتبة عقيد بعد إقالتها لمدير المستشفى العقيد ركن علي سعيد” بحسب ما نقل عنها موقع “نيوزيمن”. 

 

 وأضافت “أن هذا القرار يأتي في إطار الخطوات الحثيثة لاستكمال حوثنة المناصب في دوائر وزارة الدفاع بما فيها الخدمات الطبية دون أي مراعاة لشروط شغل المناصب والكفاءة والآهلية وخاصة عندما يتعلق الأمر بإدارة مستشفي مثل المستشفي العسكري الذي يعد من أهم المستشفيات الحكومية في اليمن، بل وتتعمد اختيار أي عنصر ميليشياوي مسلح من أتابعها  حتى وإن كان أمياً لايقرأ ولا يكتب، وتصدر له قرار تعيين بطريقة تشكل إهانة بالغة لمناصب الدولة وللمؤسسة العسكرية”.   

 

وعلى ذات الصعيد أفادت مصادر في المستشفى العسكري بصنعاء أن إقالة الميليشيا الحوثية للمدير السابق للمستشفي علي سعيد، جاء بعد أن سبق وجردته من كل صلاحياته ومنحتها للمدعو عباس نجم الدين الذي عينته المليشيات عندما سيطرت على المستشفى في بداية انقلابها المسلح مشرفاً لها فيه، ومن ثم أصدرت له قراراً في وقت لاحق بتكليفه نائباً لمدير المستشفي، قبل أن تعينه مديراً للمستشفى.   

 

وأوضحت تلك المصادر أن علي سعيد، كان مديراً صورياً ولا قيمة له ولا يستطيع إصدار أي قرار في المستشفى وأن الأمر كله كان بيد نائبه عباس نجم الدين. 

 

وأفادت أن سبب إقالة المدير على سعيد ترجع إلى خلاف نشب بينه وبين المشرف نجم الدين عندما حاول أن يمارس صلاحياته مجدداً كمدير وأصدر قراراً لحالة استدعت الرقود في المستشفى بينما المشرف نجم الدين رفض ذلك.. مبينة أن مشرف الحوثيين قام بإبلاغ القيادة الحوثية لوزارة الدفاع في حكومة الحوثي الإنقلابية، بضرورة إقالته والتي بدورها قامت بإقالة المدير السابق وتكليف المشرف الحوثي الذي لايمتلك أي مؤهل علمي ليكون خلفاً له.

 

<