اعلان حالة الطوارئ في العاصمة صنعاء.. تفاصيل

أعلنت ميليشيا الحوثي الانقلابية، اليوم الاحد، حالة الطوارئ في مختلف احياء وشوارع العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرتها بعد يوم واحد من تظاهرات حاشدة غضباً لتعذيب وقتل الشاب عبدالله الاغبري.

وقالت مصادر محلية في صنعاء إن عناصر حوثية مدججة بالاسلحة والهراوات انتشرت منذ وقت مبكر صباح اليوم الاحد في صنعاء العاصمة تحسباً لأي تظاهرات للمطالبة بالقصاص من قتلة الشاب الاغبري.

 

وأصدر الحوثيون تهديدات نشرت على حسابات نشطاء موالون لهم في مواقع التواصل الاجتماعي من خروج أي مظاهرات للمطالبة بالبت في قضية الاغبري.

وخرجت، امس السبت، تظاهرات حاشدة جابت شوارع العدل والتحرير وكلية الشرطة والسبعين للمطالبة بالقصاص من قتلة  الاغبري.

ومنعت السلطات الامنية في صنعاء، اليوم الاحد، فريق المحامين الذي سيترافع في قضية الشاب عبدالله الاغبري، من حضور إجراءات التحقيق بداية للتلاعب بالقضية.

ووكلت نقابة المحامينن اليمنيين 11 من كبار المحامين اليمنيين للدفاع عن قضية الشاب عبدالله الاغبري وبرئاسة المحامي صقر عبدالعزيز السماوي.

وبثت السلطات الامنية في صنعاء الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية، مساء الجمعة، اعترافات للمتهمين في قضية قتل وتعذيب الشاب عبدالله الاغبري الذي ينحدر من قرية الغويضة بمديرية حيفان التابعة لمحافظة تعز (جنوب غرب اليمن).

وقام مالك احد محال بيع الجوالات في صنعاء يدعى وليد السباعي وعدد من العمال بتعذيب الشاب عبدالله الاغبري حتى الموت في 26 اغسطس الماضي.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات تظهر لحظات تعذيب وقتل الشاب الاغبري الذي ينحدر من قرية الغويصة بمديرية حيفان التابعة لمحافظة تعز (جنوب غرب اليمن).

وقال مصدر على صلة وثيقة بالقضية، شدد على عدم ذكر اسمه، في تصريحات صحفية إن اعترافات قتلة الاغبري مقطعة ولم يدلوا بأي معلومات جديدة".

وأكد المصدر أن اعترافات المتهمين ليس فيها شيء مقنع وأخفيت هوية المتهم السادس في القضية.

وقال المصدر إن المتهمين لم يذكروا أي شيء متعلق بأسباب تعذيب وقتل الشاب الاغبري، وما تم تداوله في الفيديوهات سبق وأن تطرقت إليها وسائل الإعلام ورواد مواقع التواصل الاجتماعي".

وكانت السلطات الامنية في صنعاء أعلنت، الخميس الماضي، أنه تم ضبط الجناة المشاركين في الجريمة وهم؛ عبدالله حسين ناصر السباعي (25سنة) من محافظة عمران، المدعو محمد عبد الواحد محمد مقبيل الحميدي (24 سنة) من محافظة إب، المدعو دليل شوعي محمد الجربه (21 سنة) من محافظة عمران، المدعو وليد سعيد الصغير العامري (40 سنة) من محافظة تعز، المدعو منيف قايد عبدالله علي المغلس(25 سنة) من محافظة تعز.

<