الجيش اليمني يحشد تعزيزات ضخمة لخوض ”معركة كسر العظم” ضد مليشيا الحوثي

قالت مصادر ميدانية، اليوم الاربعاء، أن قوات الجيش اليمني حشدت تعزيزات ضخمة لخوض "معركة كسر العظم" ضد مليشيا الحوثي بكافة جبهات محافظة مارب، وصولا الى استعادة العاصمة صنعاء وبقية المحافظات.

وذكرت المصادر لـ"المشهد اليمني" أن قوات الجيش بدأت حشد تعزيزاتها العسكرية بشكل مكثّف إلى مديريتي الجوبة و جبل مراد، شمالي رحبة، استعدادا لـ“معركة كسر عظم حقيقية“.

ونوهت المصادر بأن مديريتي جبل مراد والجوبة، تعدّ أكثر المناطق تحصينا لقوات الجيش والقبائل، المسنودين بمقاتلات التحالف العربي الداعم للشرعية في اليمن.

وفي شمالي مارب، وتحديدا شرقي مدينة الحزم بمحافظة الجوف، تلقت المليشيا صفعة قوية و انهيارات مدوية بصفوفها إزاء التقدم المستمر للجيش اليمني.

وتواصل المليشيا محاولاتها المستميتة في التقدم نحو مدينة مأرب، مركز المحافظة، من عدة محاور، تشمل الأطراف الجنوبية، والجنوبية الغربية من المحافظة المتاخمة لمحافظة البيضاء، التي استحدثت فيها المليشيا جبهات قتالية جديدة، إلى جانب المواجهات المستمرة منذ سنوات في الأطراف الشمالية الغربية، في محاولة منها لخنق المدينة.

<