أردني يقتل ابنته في الشارع أمام الملأ ويشرب الشاي على جثمانها

أمست العاصمة الأردنية عمان الجمعة على وقع جريمة بشعة هزت المجتمع الأردني بعد مقتل فتاة (ثلاثينية العمر) على يد والدها بصورة بشعة في وسط الشارع.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لفتاة تدعى أحلام وقعت ضحية للتعنيف الأسري، بعد أن طاردها والدها من المنزل حتى الشارع ليجهز عليها بحجر (طوبة) في الرأس أردتها قتيلة.

الفتاة الأردنية أحلام من سكان منطقة (صافوط) بمحافظة البلقاء تعرضت لضرب عنيف داخل المنزل قبيل مغادرتها هربا من والدها واشقائها، فيما أفاد جيرانها بسماع صراخها أثناء تعرضها للضرب في منزل العائلة.

وتصدر وسما #جريمة_صافوط و #صرخات_احلام مواقع التواصل الاجتماعي ليلة الجمعة، في الاردن، وامتدت موجة الغضب (الافتراضي) جراء الجريمة النكراء الى دول عربية عديدة.

وبحسب روايات متطابقة لرواد مواقع التواصل الاجتماعي فان الأب الذي نفذ جريمته البشعة بحق ابنته، احضر كرسيا وارتشف كوبا من الشاي على جثمان ابنته الضحية احلام بعد قتلها.

مؤخرا، تكررت في الأردن جرائم القتل بداعي (شرف العائلة) ولازالت حادثة الفتاة الفلسطينية إسراء غريب حاضرة في الأذهان بعد مقتلها العام الماضي على يد ثلاثة شبان من الأسرة.

وطالب نشطاء على موقعي فيسبوك وتويتر الس

<