فضائح فساد حكومة معين.. 10 مليون دولار خلال شهر لشراء سيارات وتلميع صورته داخليا وخارجيا

تواصل "صنعاء أونلاين" نشر نماذج من الفساد المهول الذي مورس في عهد حكومة معين عبد الملك، منذ تشكيلها قبل نحو عوام.

في السياق، تفيد المعلومات التي كشفت عنها مصادر موثوقة، أن نفقات الحكومة خلال شهر واحد بلغت 10 مليون دولار أمريكي.

وفي التفاصيل، أكدت مصادر المعلومات أن حكومة معين أنفقت خلال شهر نوفمبر من العام 2018، ما يزيد على 10 مليون دولار.

ووفق المصادر، فإن هذا المبلغ المهول أنفق على الرغم من محدودية عدد أفراد الحكومة واعتكافها في قصر معاشيق بالعاصمة المؤقتة عدن.

وأوضحت المصادر أن المبلغ المذكور لم يُنفق في الجانب الخدمي والتنموي العام وإنما في شراء سيارات وأشياء خاصة أخرى.

وأكدت المصادر أن جزءا كبيرًا من المبلغ أنفق على إعلاميين ومراكز بحوث بغرض تلميع صورة الوزير على الرغم من فشله الواضح في إدارة الحكومة التي غرقت في الفساد من أول ليوم لتشكيلها.

إلى جانب هذا المبلغ وجه رئيس الوزراء الحالي باعتماد مبلغ 75 ألف دولار لعدد من المنظمات مقابل تلميع شخصه على المستوى الخارجي.

يشار إلى أن هذا وما سبقه مجرد جانب من فساد كبير ستنشر "صنعاء أونلاين" تفاصيله تباعا.

<