سقوط طائرة لـحفتر بعد اجتماعه بالسيسي في القاهرة

بعدما ألتقى صباح اليوم، بالرئيس السيسي بالقاهرة، تلقى اللواء خليفة حفتر الذي يقود الجيش الليبي في الشرق، صدمة جديدة، حيث أعلنت قوات حكومة "الوفاق" الليبية المعترف بها دوليا، الأحد، إسقاط مقاتلة تابعة لقوات المشير.

 



وقالت عملية "بركان الغضب" في بيان مقتضب عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، إن قواتنا أسقطت مقاتلة تابعة لحفتر في منطقة وادي الربيع، جنوبي طرابلس.

 

‏⁧‫ولم تعلن القوة عن مصير قائد المقاتلة حتى الآن، كما لم يصدر تأكيد أو نفي من قبل قوات حفتر بهذا الخصوص حتى الساعة. وفي 4 أبريل الجاري، أطلق حفتر عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس، في خطوة أثارت استنكارا دوليا واسعا.

 

وجاءت الخطوة قبيل انعقاد مؤتمر للحوار، كان مقررا أن ينطلق اليوم، ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد العربي الغني بالنفط، قبل أن يتم تأجيله لأجل غير مسمى.

 

ومنذ 2011، تشهد ليبيا صراعا على الشرعية والسلطة يتمركز حاليا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليا في طرابلس (غرب)، وقوات حفتر، التابعة لمجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق.

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص