عاجل : في تطور مفاجئ في المعركة الجيش الوطني يدخل مران معقل رأس عبد الملك الحوثي من 4 محاور والشعب اليمني ينتظر اللحظات التاريخية لرفع العلم الجمهوري في جبالها. شاهد

تطور مفاجئ واستراتيجي حولت قوات الجيش الوطني المسنودة بالتحالف العربي اول أيام عيد الأضحى المبارك إلى يوم الانتصار العظيم بعد اقتحام معقل زعيم المليشيات الحوثي في صعدة من أربعة محاور وتحرير مناطق شاسعة بعد معارك شرسة مازالت مستمرة حتى الان مساء اليوم الثلاثاء. وتخوض قوات الجيش الوطني مسنودة بتحالف دعم الشرعية معارك عنيفة في معقل زعيم الميليشيا الحوثية الانقلابية بمحافظة صعدة، شمالي البلاد. وأفادت مصادر عسكرية أن قوات عسكرية ضخمة من لواء العروبة في الجيش الوطني تخوض أعنف المعارك في “مران” المعقل الرئيسي لميليشيا الانقلاب، بعد اقتحامه من أربعة محاور والسيطرة على عدة مواقع كانت تتخذ منها المليشيات الحوثية مواقع استراتيجية. وقالت المصادر أن قوات من ألواء العروبة بقيادة قائد معركة “قطع رأس الأفعى” اللواء عبدالكريم السدعي تمكنت من تطهير عشرات الكيلومترات من المليشيا والسيطرة عليها بشكل كامل، موضحتا انه تم تطهير وادي خلب وأم نعيرة وغارب أم صروف وجبل طيبان وعقبة الظاهر وعقبة الخربان في أسفل مران. ولفتت المصادر الى أن المعارك مستمرة منذ صباح اليوم وحتى الآن، وتتكبد فيها المليشيات الحوثية الانقلابية خسائر بشرية ومادية كبيرة.
<