أول رد من الحكومة الشرعية على قرار مجلس الأمن الدولي بشأن معركة مأرب

حبّت الحكومة اليمنية الشرعية بقرار مجلس الأمن الدولي، الذي أدان فيه التصعيد الحوثي في مأرب، مؤكدة على موقفها في التعامل الإيجابي مع الدعوات الدولية للتهدئة. وأكدت وزارة الخارجية اليمنية، دعمها للبيان الصادر عن مجلس الأمن الذي أدان انتهاكات ميليشيا الحوثي الإرهابية في مأرب ، واستخدام الأطفال، وكذلك الهجمات على السعودية. وشددت على موقف الحكومة اليمنية الثابت في التعامل الإيجابي مع كل الدعوات الدولية للتهدئة واستئناف مسار الحل السياسي في البلاد. جاء ذلك عقب اجتماع لمجلس الأمن، مساء الخميس، أعرب فيه الأعضاء، الخميس، عن قلقهم بشأن التطورات العسكرية في أماكن أخرى من اليمن، ومن عدم إحراز أي تقدم في عملية السلام والذي يمكن أن يستغل من قبل الإرهابيين في اليمن. وطالب الأعضاء بالمساءلة عن انتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان وانتهاكات القانون الإنساني الدولي، مجددين دعمهم لسيادة اليمن ووحدته واستقلاله وسلامة أراضيه.

<