ناطق الحوثيين : نعترف باخطائنا ومستعدون للتفاوض

أطلق الناطق الرسمي باسم ميليشيات الحوثي الإنقلابية المدعو محمد عبدالسلام، جملة تصريحات جدلية بشأن لقاء تشاوري جمعهم مع المندوب الأمريكي، ورؤيتهم للحل السلمي للحرب في اليمن.

 

وقال عبد السلام، إنهم معترفون بأخطائهم ، موجهاً دعوة للجميع للحوار من أجل الحل، مشيراً إلى أنهم تلقوا عبر العمانيين خطة أمريكية قديمة للحل وليست جديدة.

 

وأوضح ناطق الحوثيين أن الخطة التي قدمت لهم هي خطة الإعلان المشترك التي قدمتها الأمم المتحدة سابقا، مشيراً إلى أنهم لم يلتقوا بالأمريكيين بشكل مباشر.

 

وأكد عبد السلام أنهم لا يتحفظون على اللقاء بالأمريكيين بشكل مباشر للتوصل للحل، فيما أشار إلى أنهم على التواصل مستمر مع المملكة العربية السعودية، إلا أنه اتصال يختلف بتغير الأحداث.

 

وعبر عن استعداد جماعته للتفاوض بشرط أن يتم فصل الجانب الإنساني عن الوضع العسكري والسياسي.

 

 

 

وأشار عبدالسلام إلى أنهم في انتظار الرد الأمريكي من خلال الوسيط العماني على رؤيتنا للحل، والذي طالبنا خلاله فتح الميناء والمطار قبل الوصول إلى خطة تدريجية لوقف إطلاق النار.

 

وفيما يتعلق بالتصعيد الحوثي في هجماتها على السعودية قال عبد السلام إنهم على استعداد لإيقاف هجماتهم الصاروخية على السعودية إذا أوقفت غاراتها عليهم، وزعم أن جماعته تعرضت لألف غاره جوية سعودية الشهر الماضي 90% منها في مأرب فقط .

<