قيادي حوثي يرد على طارق صالح و يحدد شروطهم للإفراج عن نجله

نفى القيادي بجماعة الحوثي حسين العزي مزاعم طارق صالح أن الحوثيين أشترطوا تركه للقتال بالساحل الغربي مقابل الإفراج عن نجله حد تعبيره . و قال حسين العزي أن لدى الجماعة شروط محددة مقابل الإفراج عن نجل طارق غير التي ذكرها طارق في حديثه . و أوضح العزي شروط الجماعة في تغريدة له عبر تويتر رصدها محرر كريتر سكاي جاء فيها :  ‏‎عفاش شاب يمني محترم ومسؤليتنا أن نحميه من التطبيع مع الصهاينة ووجه العزي حديثه لطارق :شرطنا هو نفسه لم يتغير وهو أن تدين تطبيع الإمارات مع إسرائيل وتعتبر تطبيعها خيانة للعروبة وجريمةبحق أطفال ونساء فلسطين العربية فقط  و أختتم العزي :هذا شرطنا ولاتوقف قتالك ولا شيء الناس كلها تعرف بأنا ماأسفنا بمن هو أكبر منك وانت داري.

إلا أن القيادي العزي لم يكتفي بهذا الرد ونشر تغريدة أخرى يوضح فيه خيار ثاني قائلا :‏‎هناك خيار ثاني وهو أن تسلم الامارات أسرى الجمهورية اليمنية ذي عندها ونعتبر الموضوع تبادل أسرى وهذا خيار مشروع ومنصف مقابل آخر  .

<