الاعلان عن موعد صرف التحويلات النقدية لمستحقي الضمان الاجتماعي في اليمن بزيادة 50%

قالت مصادر مطلعة، امس السبت، أنه سيبدأ صرف التحويلات النقدية لمستحقي الضمان الاجتماعي في اليمن، المرحلة التاسعة، والمقدمة من منظمة اليونيسف، خلال اليومين القادمين.

وذكرت المصادر  أن المرحلة التاسعة من صرف التحويلات النقدية لـ10 ملايين مستفيد في 22 محافظة و331 مديرية، وسيكون إجمالي المبلغ 34 مليار و100 مليون ريال (بنسبة زيادة 50% لكل مستفيد) عبر وكلاء الصرف خلال اليومين القادمين.

 

يأتي ذلك بعد ايقاف صرفها من قبل مليشيا الحوثي، والتي سارع القيادي محمد علي الحوثي، عضو ما يسمى بالمجلس السياسي الاعلى، أواخر ديسمبر الماضي، الى الاعلان عن بدء صرف المساعدات المقدمة من اليونيسف للمستفيدين من الضمان الاجتماعي.

وفي يونيو الماضي، تم تنفيذ دورة الصرف الثامنة لمشروع الحوالات النقدية الطارئ لمستفيدي الرعاية الاجتماعية، عبر بنكي الامل للتمويل الأصغر وبنك الكريمي للتمويل الاصغر .

وكانت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، أعلنت عن استعدادها لبدء صرف الحوالات النقدية الطارئة للأسر الفقيرة في اليمن(الضمان الاجتماعي) في دورتها الثامنة، مع تصاعد الاحتياجات الإنسانية للملايين من العائلات والأطفال في اليمن بسبب النزاع المستمر وخطر كوفيد 19، و التي تهدف من خلاله إلى مساعدة 1.5 مليون أسرة (حوالي 9 ملايين شخص ) من الأسر الأكثر احتياجآ بحوالات نقدية غير مشروطة.

ويستهدف مشروع الحوالات النقدية الطارئة، والذي تنفذه اليونيسف منذ أغسطس 2017م، الحالات المستفيدة المقيدة لدى صندوق الرعاية الاجتماعية والبالغة 1,5 مليون حالة، والتي تؤثر إجمالا على 9 ملايين نسمة.

وتعد الحوالات النقدية طريقة فعالة حيث تعيد للمستفيدين حريتهم في الاختيار وكرامتهم من خلال السماح للأسر بتحديد وتلبية احتياجاتهم الخاصة من السلع والخدمات المختلفة عند ظهورها. ويمكن في بعض الأحيان أن تكون هذه الاحتياجات عبارة عن مواد غذائية، وأحيانا أخرى مياه للشرب، ورعاية صحية، أو رسوم مدرسية.

<