في موكب جنائزي مهيب يتقدمه محافظ تعز نبيل شمسان تشييع رسمي وشعبي لجثمان الشهيد الصحفي أديب الجناني في محافظة تعز 

شيع اليوم بمحافظة تعز، جثمان الشهيد الصحفي أديب الجناني، الى مثواه الاخير بمقبرة الشهداء بالمدينة، في موكب رسمي وشعبي مهيب  .

وكان في مقدمة المشيعين، محافظ محافظة تعز الاستاذ نبيل شمسان وقائد المحور اللواء الركن خالد فاضل ووكيل المحافظة الشيخ عارف جامل وعدد من مدراء العموم بالمحافظة والاعلاميين والصحفيين وجموع غفيرة من المواطنين ومحبي الشهيد .

وقدم المحافظ شمسان خلال التشييع تعازية ومواساته لأسرة الشهيد الصحفي أديب الجناني وكل الصحفيين والاعلاميين ، مشيدا بشجاعته ومهنيتة في تغطيته الاعلامية لكافة القضايا والاحداث خلال فترة عمله حتى استشهاده  . 

وجدد المحافظ شمسان، إدانته لهذا الحادث الارهابي الجبان الذي أراد ان يستهدف الحكومة لدى وصولها، وسعيه لزعزعة الأمن والاستقرار ونسف كل ماهو جميل في الوطن، مشيدا بثبات حكومة الكفاءات السياسية ومواقفها الرامية لتحقيق تطلعات الشعب ومواجهتها للتحديات والسعي الجاد لتنفيذ برنامجها على ارض الواقع  .

هذا وقد استشهد الصحفي الجناني، الذي يعمل مراسل لقناة بلقيس، خلال العملية الارهابية ، أثناء تغطيته الصحفية لدى وصول الحكومة الى مطار العاصمة المؤقتة عدن الأربعاء الماضي .

 ووري جثمان الشهيد الثرى، بعد الصلاة عليه بجامع السعيد في المدينة  .

وعقب التشييع بمقبرة الشهداء وسط المدينة نفذ صحفيون واعلاميون وقفة احتجاجية للتنديد باستهداف الصحفيين من قبل مليشيا الحوثي المدعومة من إيران. 

وندد المشاركون في الوقفة الاحتجاجية باستهداف مليشيات الحوثي للصحفيين وتماديها في قتل واعتقال العشرات وتدمير المؤسسات الصحفية وقمع وانتهاك الحقوق والحريات.

وطالبت الوقفة الاحتجاجية الامم المتحدة والمنظمات الدولية الفاعلة بالضغط على مليشيات الحوثي المدعومة من إيران بوقف استهداف الصحفيين وعدم إفلاتهم من العقاب نتيجة استمرارهم في قتل الصحفيين .

<