وفاة بطل ملاكمة سابق بلدغة قاتلة من ”أم أربعة وأربعين”

توفي بطل ملاكمة تايلاندي، معروف دوليًا باسم "ساوثباو القوي" بعد أن عضته حريش (التي تشتهر باسم أم أربعة وأربعين) أثناء عمله في حديقة.

وتوفي بطل المواي تاي السابق دوكمايبا بور بونجساوانج (52 عامًا) في مستشفى كالاسين الواقع في عاصمة مقاطعة كالاسين بتايلاند يوم الأربعاء 7 أكتوبر.

وولد جامنيان مولكيسورن، لكنه عرف باسمه في الملاكمة "ساوثباو القوي" بعد أن توج بطلاً في أوائل التسعينيات.

وصرح مدير المستشفى براموان ثينجامسيلب للصحفيين بأن الملاكم السابق والمصاب بالسكري توفي بسبب تسمم شديد في الدم.

وقالت ابنة بور بونجساوانج للصحافة المحلية، إن والدها أصيب بالمرض بعد أيام من عضه من قبل حريش ضخم في ساقه اليسرى بينما كان يقطع العشب.

لكنه لم يطلب رعاية طبية في ذلك الوقت. في نهاية المطاف، استشار الملاكم السابق الأطباء بعد أن شعر بقشعريرة شديدة ودوخة وتم نقله إلى المستشفى يوم الأحد 4 أكتوبر.

لكن حالته ساءت ودخل في غيبوبة في وحدة العناية المركزة قبل وفاته الأسبوع الماضي بعد حدوث مضاعفات. وتشير التقارير الأولية إلى أن اللدغة قد تكون من حريش صيني أحمر الرأس، وهو نوع استوائي يمكن أن يصل طوله إلى 8 بوصات.

والفريسة الرئيسية للحريش ذات الرأس الأحمر هي السحالي والثدييات الصغيرة مثل الفئران، ونادرًا ما عُرف عن لدغتها أنها قاتلة للإنسان.

ومع ذلك، يقال إن لدغاتها مؤلمة للغاية.

بدأ بور بونجساوانج، الملقب بـ "ساوثباو القوي" لكماته وركلاته اليسرى القوية، القتال عندما كان في التاسعة من عمره وفاز بحزام لومبيني بوزن 115رطلاً. يعتبر الحزام الأكثر شهرة في المواي تاي. عنل بور بونجساوانج في التدريب، وكحارس شخصي لبعض الوقت عندما تقاعد في عام 1996 لكنه كان يعمل كعامل بلدية في مقاطعة كالاسين عندما توفي

<