مليشيا الحوثي تشتري ”غاز ونفط مارب” بطبعة نقدية جديدة وتوجه الاتهامات لـ”الاصلاح”

زعمت ما تسمى اللجنة الاقتصادية بحكومة مليشيا الحوثي غير المعترف بها، اليوم الاحد، بأن أسعار صرف الدولار قد تتخطى حاجز 1000 ريال بسبب قيام ما أدعت انه "حزب الإصلاح" بضخ 200 مليار ريال من العملة الجديدة كرواتب للعسكريين بمحافظة مارب.

ويأتي الاتهام فيما تشتري المليشيا "غاز ونفط مارب" بطبعة نقدية جديدة، وتنهب وتصادر ما بحوزة المواطنين منها، بعد أن منعت تداولها أواخر ديسمبر من العام الماضي، واحرمت الالاف من موظفي الدولة من مرتباتهم التي كانت بدأت الحكومة اليمنية المعترف بها، بصرف جزء بسيط منها.

وتسبب قرار المليشيا الحوثية بحق الطبعة النقدية الجديدة في تحميل المواطنين والايادي العاملة بالمحافظات الواقعة تحت سيطرة الحكومة المعترف بها، بتحمل فوارق عمولات مهولة في الحوالات التي يرسلونها لأسرهم وذويهم بصنعاء وبقية المحافظات الواقعة تحت سيطرة المليشيا.

<