اليمن تدخل حالة مدارية جديدة مع توقعات بظهور مساحات خضراء في مناطق واسعة

أظهرت صورة التقطت بالأقمار الصناعية للأحوال المدارية في منطقة شبه الجزيرة العربية دائرة حمراء داكنة تغطي معظم أجزاء اليمن، وهي مؤشر على أن شهر سبتمبر الحالي سيكون خيراً كبيراً على البلاد.

وبحسب خبراء في المناخ فإن الصورة تكشف بأن السحب الركامية التي تعمل أمطاراً غزيرة تتشكل وتتجمع في سماء اليمن، وتوقعوا أن تهطل الأمطار على مختلف المحافظات اليمنية من الشمال الى الجنوب دون توقف.أعلن الجيش الوطني اليمني عن قائمة بأبرز الانتصارات التي حققها على جماعة الحوثيين في المعارك الأخيرة المشتعلة خلال اليومين الماضيين.

وبهذا تكون اليمن قد دخلت حالة مدارية جديدة مع توقعات بظهور مساحات خضراء في مناطق واسعة، وسيعم الرخاء كافة الأنحاء.

وفي أوائل تسعينيات القرن الماضي بُعثت رسالة مشفوعة بتقريرٍ علمي طويل لمجموعة من الخبراء وعلماء الطقس الفرنسيين بعثها الرئيس الفرنسي الراحل فرانسوا ميتران إلى الرئيس اليمني الراحل على عبدالله صالح وربما إلى زعماء آخرين في المنطقة يبشر ويحذر في آنٍ معاً بأن اليمن سيدخل مع المنطقة “بعد عقدين أو ثلاثة” في مرحلةٍ مداريةٍ ومناخية جديدة تجعله “بلداً مطيراً” و”شديد الاخضرار”.

وكانت أهم توصية في هذه الرسالة أن هذا الوضع قد يستمر لمدة 400 سنة، مع توقع أن يشهد النصف الجنوبي للكرة الأرضية الوضع ذاته، وأن ينحسر مستوى المطر عن النصف  الشمالي من أوروبا.

<