لماذا يصر الحوثيون على اقتحام مارب من مناطق "العبدية" بمارب وليس "قانية"؟ سر خطير وراء ذلك

تشن جماعة الحوثيين منذ نحو عشرة أيام هجوماً هو الأشد ضراوة على محافظة مارب (شرقي اليمن)، ومن مختلف المحاور والجبهات الممتدة من الشمال الغربي لمارب وحتى جنوبها.

وتتركز معظم هجمات الحوثيين وأكثرها عنفاً على جبهة العبدية، وهو ما دفع الكثيرين لفتح علامات استفهام، خاصة وأن هناك جبهات تعد أقرب إلى مارب، كجبهة قانية.

وفي هذا الصدد قالت مصادر خاصة لسياج بوست إن جماعة الحوثيين تسعى وتستميت لتحقيق اختراق في جبهة العبدية حتى تتمكن من الوصول إلى منزل الشهيد اللواء عبدالرب الشدادي، القائد السابق للمنطقة العسكرية الثالثة، وأحد أهم قيادات الجيش الوطني.

وأوضحت أن دخول الحوثيين إلى العبدية، وهي مسقط رأس الشدادي، سيحقق للمليشيا نصراً معنوياً هائلاً يوازي نصر الدخول إلى مارب.

<