«بن بريك» يلوح باستقالته ما لم يلغي محافظ حضرموت قرارا جديدا

لوح مدير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة فرع المكلا بمحافظة حضرموت بتقديم إستقالته في حالة عدم تنفيذ جميع المطالب التي أوردها في خطابه لرئاسة الجهاز.

 

وكان مدير الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بساحل حضرموت محمد بن بريك، قد بعث رسالة رسمية إلى رئيس الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بالجمهورية القاضي أبوبكر السقاف، وذلك حول قرار محافظ حضرموت الأخير بشأن تشكيل لجنة محلية للرقابة والتفتيش بالمحافظة.

وطالب بن بريك خلال رسالته بإلغاء قرار المحافظ البحسني الأخير الذي اعتبره ”مخالف للقانون“، وكذا تشكيل لجنة من قبل المحافظ بشأن تنفيذ توصيات الجهاز المركزي فرع ساحل حضرموت الواردة في تقاريره والتي شملت كافة المكاتب والمؤسسات والهيئات الحكومية وتعزيز نظام المراجعة الداخلية في تلك الجهات، متسائلاً إلى متى ستظل توصيات الجهاز حبيسة الأدراج؟

 

كما طالب بن بريك بضرورة إصدار قرار رئاسي بتعيينه مديراً للجهاز المركزي فرع المكلا بدرجة ”وكيل مساعد“ لتمكينه من تأدية واجباته وصلاحياته بقوة القرار الرئاسي، بعد ثلاث سنوات ونصف من العمل المضني والصبر في محافظة بحجم حضرموت.

 

وتضمنت رسالة مدير فرع الجهاز تعزيز ميزانية الجهاز المركزي التشغيلية توافقاً مع المهام المنوطة به وتأهيل وتحفيز موظفي الجهاز نتيجة للأعمال التي يقومون بها، وكذا توظيف كافة متعاقدي الجهاز الذين تم التعاقد معهم بعد امتحانات مفاضلة، وإحالة رواتبهم إلى مالية رئاسة الجهاز المركزي برئاسة الجمهورية بدلاً من مالية السلطة المحلية بالمحافظة، لضمان استقلالية الجهاز المركزي.

 

واعتبر بن بريك مذكرته هذه بمثابة استقالته من منصبه في حالة عدم تنفيذ جميع المطالب التي أوردها في خطابه لرئاسة الجهاز والنقاط التي ذكرها هي سببها.

e5bfc22cce54e5480d3a53c236f2ad63.jpg

<