زعيم المتمردين عبد الملك الحوثي يجري اتصالات هاتفية بعدد كبير من أبناء القبائل أثارت الرعب في قلوبهم (تفاصيل)

أثارت المليشيا الحوثية الخوف والرعب والحزن في صفوف عدد كبير من أبناء القبائل في مديريات محافظة صنعاء بعد مهاتفتهم باسم زعيم المليشيا عبد الملك الحوثي وابلاغهم بأن أبنائهم فقدوا في أطراف محافظة مأرب .

وقالت مصادر محلية للمشهد اليمني اليوم الإثنين أن المشرفين الحوثيين في محافظة صنعاء والتي يطلق عليها إعلاميا إسم محافظة الطوق قاموا اليوم بالإتصال هاتفيا بعدد كبير من أبناء القبائل لابلاغهم التحية من زعيم المليشيا عبد الملك الحوثي والإشادة بهم وابلاغهم بأن أبنائهم قتلوا

.

وأضافت المصادر أن المكالمات الهاتفية الكاذبة بأسم الحوثي والتي أجرتها القيادات الحوثية والهادفة إلى تغرير أبناء القبائل والزج بهم في الجبهات وتخفيف جراحهم بأساليب الكذب والدجل التي تمتهنه المليشيا الحوثية .

وأكدت المصادر أن القيادات الحوثية أبلغت غالبية الأسر ان أبنائهم قتلوا أو فقدوا أو تم أسرهم وأن زعيم المليشيا ابلغهم بالحرف الواحد بالقول " سلموا على أسرة ال ...المجاهدة ان لهم الأولية في الوظائف والترقيات ! " والتي تحتكرها السلالة لصالحها .

ووضحت المصادر أن الحزن خيم على الأسر التي تم الإتصال بها مطالبة الحوثي بإعادة الجثث لكن الأخير تعذر بهدف التنصل عن تكاليف الدفن وعدم إضافة أسمائهم في كشوفات القتلى والذين يدفع لهم نصف راتب كل شهرين في استخفاف واضح من قبل الحوثيين باليمنيين .

ومنت المليشيا خسائر بشرية كبيرة والتي وصلت أكثر من 500 جثة خلال ثلاثة أيام فقط والتي تم إعادة جثثهم إلى مستشفيات صنعاء وفقا لمصادر طبية وهو ما يكشف هول الخسارة وخاصة أن أغلب الجثث مازالت متناثرة في أطراف ما رب وبعضها تخلصت المليشيا منها بدفنها في مقابر جماعية .

<