هجوم مفاجئ للجيش الأثيوبي على هذه الدولة العربية

أعلن الجيش السوداني أنه تصدى لاعتداء من بعض مكونات القوات الإثيوبية في موقع الأنفال بالضفة الشرقية لنهر عطبرة في منطقة الفشقة، القريبة من الحدود السودانية الإثيوبية.

وأوضح بيان الجيش السوداني، الذي صدر الاثنين، أن وحداته تصدت بقوة للاعتداء الذي وقع داخل الأراضي السودانية، وكبدت المعتدين خسائر كبيرة، وردتهم على أعقابهم.

وأشار البيان إلى أن القيادات العسكرية في البلدين تواصلتا بعد المواجهة، واتفقتا علي "ضرورة مواصلة الحوار وضبط النفس"،  وفق ما نقل مراسلنا.

اقرأ أيضا

سياسي يمني يكشف عن الخيارات التي وضعها التحالف أمام الرئيس هادي

الرواية الرسمية لحريق صنعاء وما خلفه من خسائر هائلة

وأضاف البيان أن القوات المسلحة السودانية تؤكد حقها في الدفاع عن أراضيها بكل الوسائل المشروعة وستظل ساهرة ومتيقظة ومصممة علي أداء واجبها في حماية أرض السودان وحدوده.

وتعتبر هذه الحادثة الثانية من نوعها خلال أقل من شهر، بعدما توغلت ميليشيات إثيوبية مدعومة من الجيش الإثيوبي واعتدت على مواطنين ووحدات من القوات المسلحة السودانية داخل الأراضي السودانية في 29 مايو الماضي، مما أدى إلى مقتل وإصابة عددٍ من ضباط وأفراد القوات المسلحة، ومدنيين بينهم أطفال.

<