ورد الآن إصدور حكم بإعدام اللواء «جواس» ومصادرة كافة ممتلكاته (تفاصيل)

قضت المحكمة الجزائية المتخصصة الواقعة تحت سيطرة الحوثيين  في صنعاء  بإعدام اللواء الركن ثابت جواس قائد محور العند الذي قضى على مؤسس مليشيا الحوثي الصريع حسين بدر الدين الحوثي ومصادرة كافة ممتلكاته، مع 39 آخرين من القادة العسكريين والبرلمانيين اليمنيين.

ونص الحكم الحوثب بإعدام اللواء ثابت مثنى جواس، واللواء هيثم قاسم طاهر،  واللواء أحمد عبدالله تركي، والعميد حمدي شكري، والعميد مختار النوبي، والعميد مسفر الحارثي، والقيادي هاشم السيد، إضافة إلى 33 من القادة العسكريين وأعضاء مجلس النواب.

وقال رئيس هيئة الدفاع عن المعتقلين، المحامي عبد الباسط غازي "إن المحكمة الجزائية المتخصصة تواصل إصدار أحكام الإعدامات والمصادرة للممتلكات ضد عدد من أعضاء مجلس النواب للمرة الثانية وبعض القادة العسكريين".

وبحسب غازي، فقد حكمت المحكمة عليهم جميعا بالإعدام ومصادرة ممتلكاتهم وأموالهم الثابتة والمنقولة.

إلى ذلك استهجن المجلس الأعلى للحراك الثوري حكم ما تسمى بالمحكمة الجزائية بصنعاء لسلطات الحوثيين الصادر مؤخرا بحق عضو هيئة رئاسة المجلس الأعلى مسفر الحارثي والقاضي بالإعدام إلى جانب آخرين.

واعتبر الناطق الرسمي المحامي أرسلان السقاف أن هذا الحكم كعدمه.. مشيدا بالمواقف البطولية للقائد مسفر الحارثي في قيادته للمعارك العسكرية ببيحان ضد مليشيات الحوثي .

وقال السقاف في تصريح صحفي "إن المجلس الأعلى يفتخر بتقديمه قوافل من الشهداء في حرب 2015م من أبرز قياداته وعلى رأسهم الشهيدان عمر سعيد الصبيحي وحريز الحالمي، ناهيك عن الجرحى، وهناك العشرات من القيادات العليا ممن قادوا عمليات عسكرية مباركة في هذه الحرب وهم رموز وطنية عظيمة".. مذكرا بآلاف الشهداء من أبناء الجنوب منذ انطلاق الحراك الجنوبي في 2007م.. 

 

 

<