الكشف عن مصير كتيبة ما يسمى بالموت الحوثية في صلب نهم وكيف أنتهى بها الأمر(تفاصيل)

شفت مصادر خاصة عن مصير كتيبة ما يسمى بالموت التابعة لميلشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران, التي تم محاصرتها من قبل القوات الحكومية شرق العاصمة صنعاء وسط البلاد. وأفادت المصادر أن نحو عشرين مسلحا تبقوا من قوة كتيبة ما يسمى بالموت بعد حصار دائم لمدة ثلاثة أيام في جبهة صلب نهم. وذكرت المصادر أن عشرين مسلحا حوثيا من الذين تبقوا من قوة الكتيبة سلموا أنفسهم للقوات الحكومية بعد أن قتل منهم أكثر من 150 عنصرا خلال محاولاتهم فك الحصار الخانق عليهم من قبل القوات الحكومية. وأوضحت المصادر أن القوات الحكومية نصبت كمينا محكما بفتحها ثغرة قبل ثلاثة أيام في جبهة صلب, ليدخل عبرها عناصر ميلشيا الحوثي المتمردة وبدء تمركزهم فيها. وبينت المصادر أن القوات الحكومية بعد أن دخلت قوة الكتيبة الحوثية أغلقت عليهم الثغرة وقامت بفرض حصار خانق عليهم, اندلعت بعدها مواجهات بفعل محاولة عناصر الميلشيا الحوثي فك الحصار والخروج

<