مسؤول في ”الاتصالات” بصنعاء يكشف عن تسديد مبلغ مالي للاشتراك في كابل بحري جديد

كشف مسؤول في المؤسسة العامة للاتصالات السلكية واللاسلكية بصنعاء، اليوم الاربعاء، عن مبلغ الاشتراك المالي المدفوع مقابل الكابل البحري الجديد.

وقال مدير العلاقات في مؤسسة الإتصالات يحيى المطري، في تصريح لوسائل إعلام حوثية، أن المؤسسة دفعت مبلغ 30 مليون دولار رسوم الإشتراك في الكابل الثاني الجديد إلا ان التحالف العربي منع ويمنع الشركة من تنفيذ المشروع منذ أعوام.

وكانت المليشيا الحوثية، أعلنت أن خسائرها خلال أربعة أيام فقط لانقطاع النت بلغت أكثر من عشرة مليار ريال.

ويجري العمل لتأمين سعات إضافية قد تصل إلى 27.5 جيجابت لكل ثانية كإجراء إسعافي إلى حين تتمكن الشركة المالكة للكابل من اصلاح الكابل البحري فالكون بقناة السويس، وفقا لمصادر بوزارة الاتصالات التي تديرها المليشيا.

<