واشنطن تصدر قرارا جديدا يخص المهاجرين اليمنيين ولمدة محددة

اقرت واشنطن ، تمديد حالة الحماية المؤقتة المعمول بها وفق برنامج TPS للمهاجرين اليمنيين لـ18شهرا إضافيا بعد أن كان مقرراً أن ينتهي في الثالث من مارس القادم.

 

 

وذكر بيان صادر عن دائرة خدمات الجنسية والهجرة الأمريكية التابعة لوزارة الأمن الداخلي الأمريكية، أن القرار يشمل حوالي ألف ومئتين وخمسين (1250) يمنيا سيسمح لهم بتسجيل أنفسهم لدى الهيئات المختصة لتجديد حالتهم حتى الـ 3 سبتمبر من العام 2021م.

 

ويتيح برنامج الحماية المؤقتة للمستفيدين منه الحق في العمل بشكل قانوني أثناء إقامتهم في الولايات المتحدة.

 

وأعلنت وزارة الأمن الداخلي الأميركية وضع الحماية المؤقتة باليمن في 3سبتمبر 2015م، وأعادت تصميمه آخر مرة في يناير 2017م.

 

وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش" دعت واشطن في 20 ديسمبر الماضي إلى ضمان عدم ترحيل حوالي 1250يمنيا يعيشون حاليا في الولايات المتحدة إلى بلادهم التي تمزقها الحرب، عبر تمديد وإعادة تصميم "وضع الحماية المؤقتة" لليمن.

 

وقالت مديرة مكتب هيومن رايتس ووتش بالإنابة في واشنطن أندريا براسو: "بالنظر إلى دور الولايات المتحدة في النزاع في اليمن، سيكون عدم تمديد وضع الحماية المؤقتة قاسيا بشكل خاص بالنسبة لليمنيين في الولايات المتحدة، ينبغي لواشنطن التوضيح بأنها لن تعيد الناس إلى بلد تعصف به الحرب والمجاعة".

<