من هي الشيخة شيخة آل مكتوم زوجة الشيخ حمدان بن محمد ”فزاع“؟ (صورة)

أخيرا ودع ولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، العزوبية في الـ36 من عمره، وهي سن متأخرة للزواج في تقاليد الشيوخ والأسر الخليجية، خاصة بالنسبة لشخصية مثل ”فزاع“ الذي ظل أحد أشهر العزاب، ليس في الخليج فقط، وإنما في العالم أجمع.

حياة الشيخ المعروف بلقب ”فزاع“ العاطفية كانت محل التكهنات والشائعات على مر السنين، وهو الأمير الوسيم الشاعر الفارس الذي تحلم به كل النساء.



ويتميز الشيخ فزاع بروحه الشبابية المعاصرة، حيث ينشط كثيرًا بمواقع التواصل الاجتماعي خاصة انستغرام الذي يشارك فيه متابعيه وعددهم أكثر من 8 ملايين لقطات يومية من حياته الشخصية تكشف روحه المرحة وحبه للرياضة والحيوانات خاصة الخيل بالإضافة إلى عشقه الخاص لدبي وشغفه الدائم بتصويرها من زوايا مميزة ونادرة جدًا.

وفي نبأ مفاجئ أعلن اليوم عقد قران الشيخ حمدان وأخويه الشيخ مكتوم والشيخ أحمد في زفاف جماعي وصفته شقيقتهم لطيفة بأنه ”فرحة وطن“.

زوجة الشيخ حمدان ”فزاع“ هي ابنة خالته الشيخة شيخة بنت سعيد بن ثاني آل مكتوم التي تمكنت أخيرًا من خطف ”محبوب“ ملايين النساء حول العالم.

 ولا يعرف الكثير عن شخصية الشيخة شيخة، إذ إنه لم يسبق لها الظهور في أي أنشطة عامة، غير أنه جرى تداول صور لها وهي ما تزال صغيرة في السن.

ويجري أيضا تداول أقاويل منذ سنوات أن الشيخة شيخة كانت مخطوبة للشيخ حمدان وظلت التساؤلات تتكرر بشأن عدم زواجهما حتى الآن.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص