فارس مناع(لست من ظهر أبي ان لم أقتله) .. تهديد لأحد قيادات المليشيا في صنعاء."تفاصيل ماحدث"

نشبت مشادات كلامية حادة، امس الثلاثاء 13 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، بين القيادي في حكومة مليشيا الانقلاب الحوثية فارس مناع، وطه الصنعاني المكنى "ابو راغب" مسؤول الأمن في رىاسة وزراء الانقلاب وقال شهود عيان "إن فارس مناع، دخل إلى مقر حكومة الانقلاب بسيارته ومرافقيه، مخالفاً التوجيهات الجديدة التي ألزمت وصول أي وزير بسيارته إلى المركز الثقافي جوار إدارة البحث الجنائي والدخول إلى مقر الحكومة الانقلابيه على متن باص تابع لهاء وأوضحت المصادر أن "أبو راغب" وجه لمناع ألفاظاً نابية أمام عدد من الوزراء والمسؤولين الانقلابيين المتواجدين في رئاسة الوزراء الخاضعة لمليشيا الحوثي.. بدوره رد مناع بشتم وسب مماثل لابو راغب، ووصل الأمر إلى حد التهديد بالقتل". وقال مناع للحاضرين: "لست من ظهر أبي إن لم أقتله". وأضافت المصادر" تدخل عدد من الموجودين وقاموا بإدخال أبو راغب إلى مكتبه تجنباً لتطور الأمر ووصوله إلى مواجهات مسلحة بين مرافقي مناع والحراسة التابعين لأبو راغب".
نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص