ورد الان: المشتركة تعلن بدء المرحلة الثانية وتتجاوز المطار وتصل "يمن موبايل" ووحدات الاقتحام تتوغل بعمق داخل مدينة الحديدة وبدء مواجهات شوارع مباشرة

العمليات العسكرية لقوات المقاومة المشتركة، مسنودة بطيران التحالف العربي، مرحلة جديدة في الحديدة، غربي اليمن، بعد وصول وحدات الاقتحام إلى داخل المدينة والاشتباك المباشر مع عناصر ميليشيا الحوثي. وأكد مصدر ميداني، يوم السبت، أن وحدات المقاومة المشتركة توغلت داخل مدينة الحديدة من المحور الجنوبي، وتجاوزت المعارك المطار المدني باتجاه جولة يمن موبايل ومدينة أمين مقبل. وأضاف أن وحدات الاقتحام من مختلف تشكيلات المقاومة المشتركة تخوض مواجهات عنيفة مع المليشيا الحوثية التي تراجعت إلى داخل الأحياء الشرقية والجنوبية والجنوبية الغربية لمدينة الحديدة بعد دك نسقها الدفاعي الرئيسي في كامل مسرح العمليات من قوس النصر وكيلو 10 - المدخل الشرقي للمدينة - وصولاً إلى جامعة الحديدة وحي الربصة جنوب وجنوب غرب المدينة. بالتزامن قصفت مقاتلات التحالف العربي، تعزيزات ميليشيا الحوثي، في محيط مدينة الصالح وحي 7 يوليو، وأسفر القصف عن مصرع وإصابة العشرات من عناصرها. وأسفرت عملية تحرير الحديدة، التي أطلقتها قوات المقاومة المشتركة في وقت سابق من يوم الجمعة عن مصرع وإصابة العشرات من مقاتلي الحوثي، في الساعات الأولى من انطلاق العمليات. وفي وقت سابق أفاد مصدر طبي، بأن المستشفى العسكري في الحديدة استقبل 42 جثة لمقاتلين حوثيين قضوا في قصف لطيران التحالف واشتباكات مباشرة مع المقاومة المشتركة في المدينة. وامتلأت مشافي المدينة بعشرات المصابين من عناصر الحوثيين، فيما نقل عدد منهم إلى مدينة باجل وصنعاء، إضافة إلى عشرات الجثث بعد أن عجزت مستشفيات الحديدة عن استيعابهم.
<