الحوثيون ينكلون بأسرة رئيس الوزراء معين عبد الملك تفاصيل مرعبة لجرائم الميليشيا الانتقامية

لوحش وإقصاء الحوثيين لهم بدأ مسلسل إقصاء آل الوحش بإقصاء الدكتوره شفيقة سعيد الوحش من منصبها رئيسة اللجنة الوطنية للمرأة بصنعاء واستبدالها ببنت المتوكل وذلك بسبب حضور زوجها القيادي الناصري الدكتور عبد غالب العديني مؤتمر للشرعية عقد بالرياض وعندما أعلن صالح انفصاله عن الحوثيين تم إقصاء العميد الركن علي سعيد الوحش من منصبه مدير عام مستشفى العسكري صنعاء واعتقال ولده ريدان في سجونهم الذي تم الإفراج عنه بعد شهور وتوقيف الدكتور عبد الله سعيد الوحش رئيس قسم العظام واعفائه من العمل ليختتم الحوثيين الفصل الأخير من مسلسل إقصاء آل الوحش بعد تعيين إبن اخيهم الدكتور معين عبد الملك سعيد الوحش رئيسا للوزراء لحكومة عدن ليتم بعد هذا القرار مباشرة إقالة عمه المهندس أحمد سعيد الوحش مدير عام محطة البحوث الزراعية بتعز وإب وتعيين عبد الرحمن الشامي بدلا عنه وإقالة عمه مدير عام الجمارك الاستاد محمد سعيد الوحش وتعيين الصوفي بدلا عنه . هكذا مارس الحوثي خبثه وحقارته ضد أل الوحش ولم يستثني منهم احد ولولا مشيئة الله أرادت خروج والد سيادة رئيس الوزراء سفير دولتنا في قطر سابقا الاستاد عبدالملك سعيد الوحش من صنعاء إلى عدن وسفره إلى القاهره للعلاج قبل صدور القرار بنصف شهر لكان اليوم في معتقلات الحوثيين كما هو الحال بالنسبة لجميع إخوانه و لكل أل الوحش والذين هم جميعهم الان تحت الإقامة الجبرية وتحت مراقبة عدسات الحوثيين .
<