أنباء عن نقل اللواء الصبيحي من العاصمة صنعاء إلى دولة خارجية بعد موافقته على شرط للحوثيين

وردت في الأثناء مستجدات تتعلق باللواء محمود الصبيحي المختطف لدى ميلشيا الحوثي الانقلابية في العاصمة صنعاء وسط البلاد.


 
وقالت مصادر مطلعة اليوم الجمعة ” إن ميلشيا الحوثي الانقلابية أفرجت عن اللواء محمود الصبيحي ونقله عبر الوساطة العمانية إلى الخارج”.

وأضافت المصادر “أن الوساطة العمانية نقلت اللواء محمود الصبيحي وزير الدفاع على متن طائرة عمانية من صنعاء إلى مصر منها إلى روسيا للإقامة فيها”.

وذكرت المصادر “أنه تم الإفراج عنه من سجون الحوثيين بشرط عدم مزاولة أي عمل عسكري أو سياسي بعد تدخل وساطة عمانية روسية”. وكانت توصّلت سلطنة عُمان إلى اتفاق مع مليشيات الحوثي بشأن وضع اللواء محمود الصبيحي، وزير الدفاع اليمني المختطف لديهم منذ أكثر من 3 سنوات.

وكان الصبيحي اختطف من قبل الحوثيين في مارس من العام 2015، بمحافظة عدن جنوبي البلاد، ونقل إلى صنعاء التي لا يزالون يسيطرون عليها حتى الآن.

وقال تلفزيون عُمان، الخميس، في بيان: إنه “استمراراً للجهود التي تقوم بها السلطنة في التعامل مع مجريات الأحداث الإنسانية التي تشهدها جمهورية اليمن الشقيقة، وتلبية لطلبات من جهات عدة يمنية فقد تم التوصل مع السلطات المعنية بشأن وضع اللواء الصبيحي”.

وتابع البيان أن “السلطنة تأمل أن يتبع هذا الاتفاق خطوات أخرى تقود إلى إيجاد حلول نهائية بشأن جميع الأسرى والمفقودين في اليمن.

<