جلال الصياد ....نموذجا رائد للعمل الخيري

حين افترش الأرض لكي يستمع لهموم الناس .. وحين كانت حملته حملة إنسانية إغاثية .تختلف تماما عن حملات الاخريين له رحلة نجاح بدأها "" وبخطوة الطموح أعقبها "" يمشي بخطوات ثابته فغدا له الإنجاز عنوانا "" كان إسمه ولا يزال جلال الصياد انيعت ثمار جهده في كل مكان ونمت وتجلت فيها أواصر الحب وخدمة الوطن وأفراده "" سقاها بعطاياه وبذل فيها وقته فتكللت بالنجاح والتوفيق " استشعارا للمسؤلية والى ماوصلت اليه حال اليمن الحبيب اسس مبادرة وسماها مبادرة الاصدقاء التنموية تهتم بمساعده الناس والفقراء والمتعففين واغاثة المنكوبين وقريبا سيتم تكريمة من قبل السلطة المحليه بالمحافظة لدورة الخيري البارز فشكرا له ولمن رسم البسمة على شفاه اليتامى والمساكين والمحتاجين في وطننا الغالي
<