اجتماع (عربي أميركي ) بشأن إيران وترامب يعلن عن أهم قرار دولي ضد الحوثيين

اتفق وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي ومصر والأردن والولايات المتحدة، في اجتماعٍ بنيويورك، أمس، على مواجهة تهديدات إيران والجماعات الإرهابية في المنطقة.
 
وأكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، ضرورة وقف نشاط إيران الخبيث في المنطقة. وقال في مستهل الاجتماع «لدينا جميعاً مصلحة مشتركة في مجموعة واسعة من القضايا التي لها علاقة بالأمن».

وأفادت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت، في بيان بعد الاجتماع، بأن بومبيو شكر لنظرائه «شراكتهم مع الولايات المتحدة»، وشدد على «أهمية هزيمة تنظيم «داعش» وغيره من الجماعات الإرهابية، وإحلال السلام والاستقرار في سوريا واليمن، وضمان عراق مزدهر يشمل الجميع، ووقف نشاطات إيران الخبيثة في المنطقة».

وقالت نويرت: «كل المشاركين وافقوا على ضرورة مواجهة التهديدات الموجهة من إيران إلى المنطقة وإلى الولايات المتحدة».

وكان نائب قائد «الحرس الثوري» الإيراني، حسين سلامي، أطلق، أمسَ، تهديدات ضد دول المنطقة، خصوصاً السعودية ودولة الإمارات، مع تشديد الولايات المتحدة الضغط على إيران للحد من نفوذها الإقليمي وأنشطتها المزعزعة للاستقرار اليمن والمنطقة.

وكان الرئيس الأمريكي تحدث في وقت سابق عن إطلاق تحالف جديد مع السعودية لوقف نشاطات إيران في اليمن والمنطقة عبر دعمها لميلشيا الحوثي الانقلابية.

<