تعز.. احتفاء رسمي وشعبي وعرض عسكري بعيد الثورة اليمنية 26 سبتمبر

احتفت  محافظة تعز، اليوم الأربعاء، بكل مكوناتها الرسمية والجماهيرية والحزبية والاجتماعية بالعيد الـ  56 لثورة 26سبتمبر المجيدة، من خلال عرض شبابي وعسكري لمختلف الوحدات العسكرية .

وفي الاحتفالية، ألقى نائب وزير الشباب والرياضة منير الوجيه، كلمة هنأ فيها الجماهير بهذه المناسبة العظيمة التي حررت اليمنيين من الحكم الإمامي، مشيرًا إلى دلالات الاحتفاء بعيد الثورة في تعز مهد الثورة اليمنية.

وأشاد الوجيه بالتضحيات التي قدمتها محافظة تعز عبر مراحل النضال، داعيًا  الجماهير إلى مزيد من التلاحم جنب إلى جنب لدحر القوى الانقلابية الظلامية السلالية التي تحاول عبثًا إعادة عجلة التاريخ إلى الوراء.

ونوه بما تشهده مدينة تعز من منجزات ملموسة على مستوى تطبيع الحياة رغم الحرب والحصار القائم على المدينة من قبل مليشيا الحوثي الانقلابية، في الوقت الذي ما تزال المحافظة تقدم تضحيات من خيرة أبنائها في مختلف الجبهات لتحرير البلاد من الأئمة الجدد.

من جانبه، أشاد وكيل أول محافظة تعز الدكتور عبد القوي المخلافي، بالبطولات التي سطرها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في سبيل إعادة الشرعية وإفشال مخططات الانقلابيين ومشروعهم الطائفي الذي يستهدف تمزيق الوحدة الوطنية ونسيجها الاجتماعي، لافتاً إلى التضحيات التي قدمها أبناء اليمن عامة أبناء تعز خاصة من أجل التحرر من حكم الكهنوت البغيض ومن أجل الكرامة الإنسانية عبر مختلف مراحل التاريخ اليمني.

وأكد المخلافي مضي اليمنيين قدماً في استعادة الشرعية وبسط نفوذها على كل التراب اليمني  بدعم التحالف العربي الذي وقف إلى جانب إخوانه في استعادة الشرعية وإبقاء اليمن في محيطه العربي.

حضر الاحتفالية قيادات السلطة المحلية والقيادات الأمنية والعسكرية والسياسية وجمع غفير من المواطنين الذين اصطفوا على جانبي العرض مرددين الأناشيد الوطنية التي تغنت بالثورة وبانعتاق الشعب اليمني من حكم الكهنوت السلالي الذي جثم على الوطن ومقدراته ردحا من الزمن.

<