المختطفون والمعتقلون في سجن بئر أحمد يعلنون إضرابهم عن الطعام ويرفعون هذه الرسالة الخطية

المعتقلون والمختطفون في سجن بئر أحمد بمدينة عدن - جنوب اليمن - اليوم الأربعاء حالة إضراب عن الطعام بعد عدم استجابة الجهات الرسمية للإفراج عنهم أو تقديمهم للمحاكمة . وقال مصدر حقوقي في المدينة " أن المضربون عن الطعام جاء بعد مرور عشرة أيام إضافية على الموعد الذي طلبته النيابة وجهات الاختصاص لحل قضاياهم ولكنها أخلت ونكثت بوعودها ولم تلتزم بتطبيق المعايير القانونية وتلبية المطالب العادلة والمشروعة للسجناء. وحسب المصدر فإن المعتقلين قدموا رسالة خطية إلى الجهات المختصة تطالبهم بالإفراج الفوري عن الذين صدرت لصالحهم أوامر الإفراج من النيابة وإحالة الذين تقرر تقديمهم للمحاكم إلى القضاء للبث في قضاياهم إضافة إلى الإفراج عن المختلين عقليا دون قيد أو شرط. كما طالب المعتقلون إحالة من لم يكن لديهم ملفات إلى النيابة الجزائية وفتح ملفات لهم. وأوضح المصدر وفق صحيفة عدن الغد أن الرسالة حملت الجهات المعنية مسؤولية حدوث أية أضرار صحية أو وفيات ناتجة عن إضراب المعتقلين، مشيرا إلى أن هذا الإضراب يستهدف لفت أنظار المجتمع وإشعار الرأي العام بأوضاعهم لممارسة ضغط اجتماعي حقيقي على أصحاب القرار لتحقيق مطالبهم العادلة والمشروعة ورفع الظلم عنهم.
<