مصادر مؤكدة تكشف عن إصابة عبدالملك الحوثي بفيروس خطير يحتاج للعلاج في الخارج وقرار العقوبات الأممية تمنع خروجه

مصادر مطلعة اليوم الأربعاء عن تدهور صحة زعيم ميلشيا الحوثي الانقلابية عبدالملك الحوثي جراء مرض خطير أصيب به قبل سنوات، وتفاقم مؤخرا. وذكرت المصادر ” أن زعيم ميلشيا الحوثي عبدالملك مصاب بفيروس الكبد النوع الأخطر (C). وأوضحت المصادر” أنه يتلقى العلاج منه بشكل مستمر، غير أنه مؤخرا، تفاقمت حالته وصحته جراء انتشار الفيروس أكثر في الدم، وانعدام وسائل العلاج المتطورة”. وأكدت المصادر ” أن زعيم الميلشيا بحاجة ضروري لنقله للعلاج في الخارج، مالم سيتعطل الجهاز المناعي، ويموت”. يذكر أن عبدالملك الحوثي يدخل ضمن قائمة العقوبات الأممية التي صدر بها قرارا في مجلس الأمن، والذي يمنع على كل من يدخل اسمه في القائمة عدم السفر إلى الخارج. ويعد التهاب الكبد الوبائي C من أخطر الأنواع هتكاً بالكبد، و ينتقل غالباً عند نقل الدم الملوث أو نتيجة لاستخدام حقن ملوثه بهذا الفيروس، وكذلك عن العلاقات الجنسية العشوائية، و تبلغ مده علاجه فترة طويلة و يستخدم فيها أدوية مكلفة، وفترة الحضانة 50 يوماً.
<