هروب قيادات انقلابية من «مران» والجيش يقتحم معقل «عبدالملك» بقوات عسكرية ضخمة من 4 محاور - اخر المستجدات

وذكرت المصادر لمأرب برس « ان عدد منهم قتلوا في المعارك التي بدأت على اطراف عزلة مران ، فيما باتت مخابئهم تحت نيران قوات الشرعية» وامس قال موقع الجيش اليمني «سبتمبر نت» ان القوات الحكومية اقتحمت منطقة وعزلة مران ،معقل الحوثي في محافظة صعدة اقصى (شمالي اليمن). وأفادت مصادر عسكرية «أن قوات عسكرية ضخمة من لواء العروبة في الجيش الوطني تخوض أعنف المعارك في "مران" المعقل الرئيسي لميليشيا الانقلاب، بعد اقتحامه من أربعة محاور والسيطرة على عدة مواقع كانت تتخذ منها المليشيات الحوثية مواقع استراتيجية». وقالت المصادر، أن «قوات من لواء العروبة بقيادة قائد معركة "قطع رأس الأفعى" اللواء عبدالكريم السدعي تمكنت من تطهير عشرات الكيلومترات من المليشيا والسيطرة عليها بشكل كامل، موضحة انه تم تطهير وادي خلب وأم نعيرة وغارب أم صروف وجبل طيبان وعقبة الظاهر وعقبة الخربان في أسفل مران». ولفتت المصادر الى أن المعارك مستمرة منذ صباح الثلاثاء وحتى الآن، وتتكبد فيها المليشيات الحوثية الانقلابية خسائر بشرية ومادية كبيرة.
<