بعد تحرير مناطق فاصلة شرق تعز الجيش الوطني في طريقه إلى عمق الحوثيين” بدء علمية التحرير”

اليوم الثلاثاء قوات الجيش الوطني تقدما جديدا في جبهات القتال بمحافظة تعز وسط البلاد، بعد معارك عنيفة ماتزال مستمرة حتى اللحظة مع ميلشيا الحوثي الانقلابية. وقالت مصادر خاصة لــ “بوابتي” ” إن قوات الجيش الوطني تمكنت من تحرير عزلة الحميراه في مديرية ماوية شرق المدينة بالكامل”. وأضافت المصادر” أن عشرات القتلى والجرحى سقطوا من عناصر ميلشيا الحوثي الانقلابية، وأسر آخرين”. وذكرت المصادر” أن الجيش الوطني نفذت عملية التفاف وخطة محكمة لتحرير العزلة، من جهة المسيمير “. وأوضحت المصادر” أن هذه العملية الخاطفة ستخفف من ضغط ميلشيا الحوثي الانقلابية في جبهة الصلو، بالإضافة إلى فتح جبهة في عمق تمركز ميلشيا الحوثي في أهم وأكبر ثقل لها في محافظة تعز شرقا”. ولفتت المصادر إلى ” أن هذه العملية تأتي ضمن بدء عملية واسعة لتحرير محافظة تعز بالكامل من ميلشيا الحوثي الانقلابية، وخصوصا في مناطق ربط إمدادات الميلشيا قرب أكبر تجمعاتها المسلحة”. وتأتي هذه العمليات العسكرية لقوات الجيش الوطني بعد أيام قليلة من لقاء قيادات الجيش الوطني ومحافظ محافظة تعز برئيس الجمهورية في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي اليمن.
<