الحميري يدعو رئيس الجمهورية ونائبه لعقد اجتماع عاجل بخصوص ثلاثين مليون يمني

وزير الدولة لشئون مجلسي النواب والشورى محمد مقبل الحميري رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي ونائبه الفريق علي محسن الأحمر ورئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر الى عقد اجتماع عاجل بخصوص ثلاثين مليون يمني. وقال في رسالة بعثها الى رئيس الوزارء الدكتور أحمد عبيد بن دغر "نعلم حجم المعاناة التي تعانيها وقبل ذلك ما يعانيه فخامة الاخ رئيس الجمهورية ونائبه، ووطننا كل يوم يمضي الى الاسوء بفعل فاعلين يفترض أن يكونوا عونا للشرعية ، وقد طفح الكيل ولا ينفع معه السكوت او المواربة ، لان السكوت اصبح نوع من المساهمة في تمزيق الوطن. وأوضح أن الخروج على شرعية الرئيس هادي والعمل باتجاهات معاكسة للحكومة خيانة للوطن فهادي رمز الشرعية وقائدها والشرعية طوَّق النجاة التي تشرئب لها اعناق ثلاثين مليون يمني ومن يعادوه ويعملون ضده إنما يعادون الوطن ويعملون على تمزيقه. وأضاف في رسالته الصريحة: مالذي نخشاه بعد كل هذا من مصارحة الاشقاء بما يجري وطلب مواقف واضحة منهم سلبا او ايجابا، وأملنا كبير في الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية بقيادة قائد الحزم والعزم الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله فهو اول ناصر وداعم للشرعية ولن يرضيه مايحدث لأن مايصيبنا سيصيبهم . واختتم بالقول: اقترح عقد اجتماع عاجل مع فخامة الاخ رئيس الجمهورية بحضور نائبه ورئيس الوزراء والمستشارين والوزراء لاتخاذ مواقف تاريخية فالتاريخ لن يرحمنا ان تماهينا بسلبية مع ما يجري.
<