ورد الان

الحوثي يقر بالهزيمة ويعترف بالانكسار لهذه الأسباب المفاجئة

نجح الجيش الوطني اليمني بإسناد قوات تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية في القضاء على المخططات الإرهابية الحوثية وترساناتها العسكرية التي نهبتها من مخازن الجيش اليمني خلال الانقلاب وعبر عمليات التهريب من إيران. ولم تعد نجاحات التحالف العربي في اليمن بحاجة إلى هالة إعلامية لتسليط الضوء عليها، بل أصبحت قيادات ميليشيا الحوثي الإيرانية تعترف عبر شبكات التلفزة المحلية والدولية بحجم الخسائر التي تكبدتها والتأييد الشعبي الواسع الذي يحظى به التحالف العربي في عملياته داخل اليمن. ومن حيث لا يدري، أقر عضو المكتب السياسي لميليشيا الحوثي محمد البخيتي بأن أغلبية اليمنيين مع التحالف العربي، ردا على سؤال لقناة «بي بي سي» حول استخدام السكان لإخفاء السلاح عندما قال: «كيف نخبئ الأسلحة بين السكان وأغلبيتهم مع التحالف». وأعرب وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني عن مخاوفه أن يكون اعتراف البخيتي مقدمة لإجراءات قمعية وعمليات خطف وقتل واغتيالات ضد السكان المدنيين من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية، فيما رأى وكيل وزارة الشباب والرياضة صالح الفقيه بأن الاعتراف سيد الأدلة ويكشف عن حالة الفشل الذريع والهزيمة العسكرية والنفسية التي تعاني منها الميليشيا وحجم الخسائر التي تتكبدها على مختلف جبهات القتال على أيدي الجيش الوطني والمقاومة الشعبية. وأكد أن الميليشيات فشلت في لي ذراع الشعب اليمني ونضاله من أجل إعادة الدولة ومؤسساتها، لافتاً إلى أن الإرهابي البخيتي أرسل رسالتين الأولى لعصاباته بأن النهاية باتت وشيكة ولا يجب عليهم أن يتفاجأوا بأي انهيار سريع في الأيام القادمة، والثانية تمثل تهديدا بأن مؤيدي التحالف سيتعرضون لجرائم وانتهاكات على أيدي ميليشياته.
نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص