”هاني بن بريك” يهدد الرئيس ”هادي” بالدفع بمسلحين لمؤازرة ”أبو العباس” في تعز !

هدد نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، هاني بن بريك، الرئيس هادي، بالدفع بمقاتلين، لمؤازرة أبو العباس في تعز، إن لم يتم وقف العملية الأمنية على كتائبه في تعز.

وقال بن بريك في تغريدة له على تويتر" إذا لم تتحرك رئاسة الشرعية لإيقاف العبث الحزبي في تعز سيكون للأمر تبعات وخيمة، وسيتحرك كل السلفيين الذين خرجوا لدماج لنصرتها لنصرة السلفيين في تعز" .

واتهم "بن بريك" حزب الإصلاح بمهاجمة السلفيين ومن معهم من الشرفاء الذين قهروا الحوثي لإرباك الجبهات الضاغطة على الحوثي في الساحل الغربي"، في إشارة للحملة الأمنية التي أطلقها محافظ تعز للقبض على جماعات الإرهاب في المحافظة.

يأتي ذلك بعد أن فقدت مجاميع "أبو العباس" مواقع كثيرة لصالح الجيش الوطني في تعز، خلال اليومين، بعد حملة أمنية أطلقها المحافظ لإعادة الأمن في المحافظة وإلقاء القبض على الخارجين عن القانون.

وتتهم قوات الجيش، مجاميع أبو العباس ـ الممولة إماراتياً ـ، بإدارة خلايا اغتيالات، تستهدف أفراد الجيش الوطني، وإدارة الفوضى الأمنية في مركز المحافظة.

<