أول تعليق لرئيس الوزراء حول الاعتداء على نقطة ” الفلج ” بمأرب

في أول تعليق له.. أكد رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر أن اي اعتداء على النقاط العسكرية والأمنية هو الاعتداء على الدولة وهيبتها ويجب على الجميع الوقوف صفاً واحد إلى جانب الدولة ومؤسساتها واحترام الانظمة والقوانين.

وترحم رئيس الوزراء خلال اتصال هاتفي بمحافظ محافظة مأرب اللواء سلطان العرادة على ارواح الجنود الذين استشهدوا دفاعاً وذودا عن الوطن..مشيراً الى توجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية بصرف مليون ريال لكل شهيد ومعالجة الجرحى على نفقة الدولة.

واطلع رئيس الوزراء على الاعتداء الآثم على جنود احد النقاط الأمنية في محافظة مأرب وهم يؤدون واجبهم الوطني في الحفاظ على الأمن والاستقرار بالمحافظة من قبل مجموعة خارجة عن النظام والقانون.

ودعا رئيس الوزراء ابناء محافظة مأرب وإبناء اليمن إلى التكاتف والتلاحم والوقوف إلى جانب السلطة الشرعية ورجال الأمن وتفويت الفرصة للمتربصين بأمن الوطن والمواطن ..مشيداً بالسلطة المحلية في محافظة مأرب والاجهزة العسكرية والأمنية وبما تقوم به من جهود في استتباب الأمن داخل المحافظة.

من جانبه عبر محافظ محافظة مأرب عن شكره وتقديره لرئيس الجمهورية ورئيس الوزراء على اهتمامهم بأوضاع المحافظة.

مؤكدا ان الاوضاع الأمنية في المحافظة مستقرة وان الأجهزة الأمنية تقوم بواجبها الوطني ولن تتوانى في ضبط الأمن والاستقرار ومحاسبة المعتدين وفق الدستور.

واكد المحافظ العرادة أن ابناء المحافظة يقفون صفاً واحد خلف الشرعية الدستورية بقيادة فخامة رئيس الجمهورية ويرفضون كافة اعمال العنف والفوضى.

<