ورد للتو .. الرجل الثاني بعد العميد طارق في قوات حراس الجمهورية يطلع عميل للحوثي والاستخبارات العسكرية تقوم بتصفيته (صورة)

قُتل المقدم “أحمد بن احمد فرج” أحد القيادات العسكرية البارزة في قوات حراس الجمهورية التابعة للعميد طارق محمد صالح، في جبهة الساحل الغربي.

 

وأكد مصدر مقتل المقدم “احمد فرج”، وهو أحد الضباط المقربين من “طارق صالح”، بعد اختفائه لعدة أسابيع في ظروف غامضة بجبهة الساحل الغربي.

 

 

 

 

 

 

 

وأفاد المصدر، بأن وحدة الاستخبارات العسكرية التي تشرف عليها الإمارات بشكل مباشر، قامت بإعتقال مجموعة من ضباط وأفراد حراس الجمهورية، بينهم المقدم “أحمد فرج”، واحتجازهم في أحد السجون بمديرية المخا الساحلية، وذلك بعد اتهامهم بالخيانة والتواصل مع الحوثيين،عقب ضربة صاروخية استهدفت قوات التحالف في جبهة الساحل.

 

 

هذا وتحدثت مصادر إعلامية مقربة من طارق صالح، أن المقدم أحمد فرج، قتل مع ثلاثة من ضباط حراس الجمهورية داخل أحد السجون الإماراتية في مديرية المخاء، في ظروف غامضة.

 

وفي ذات السياق نشر الاعلامي مجد كنعان تغريدة غامضة نعى فيها المقدم أحمد فرج، ولمح فيها إلى خيانات وطعنات من الخلف تتعرض لقوات حراس الجمهورية في جبهة الساحل الغربي .

 

يذكر أن خبراء عسكريين سعوديين وإماراتيين ظهروا في شاشات قنوات إخبارية تابعة للتحالف حملوا قوات طارق صالح مسؤولية الإخفاق في معركة مطار الحديدة زاعمين أنها تضم عناصر تابعة للحوثيين.

 

<