مواجهة عسكرية طاحنة ستندلع بعد ساعات .. اذا رفض الحوثي الانسحاب سلميا .. تفاصيل

الإمارات، باستئناف معركة الحديدة العسكرية ، إذا أخفقت جهود المبعوث الأممي مارتن جريفيث، في تحقيق انسحاب الحوثيين من المدينة الواقعة (غرب اليمن) . وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات، أنور قرقاش، في سلسلة «تغريدات» في «تويتر»، «أملنا أن يثمر جهد المبعوث الأممي السياسي في تحرير المدينة، ودون ذلك فإن تحرير الحديدة قادم عسكرياً»، متذرعاً في إيقاف المعركة بـ«انتظار جهود المبعوث الأممي، نحو تحقيق انسحاب حوثي، يجنب المدينة المواجهة (العسكرية)». وأشار إلى أن «تقدم التحالف تجاه الحديدة، استحق الإشادة الدولية لمراعاته للوضع الإنساني وأرواح المدنيين»، لافتاً إلى أن «الحوثي أراد خوض المعركة بمواصفاته، فكان التحالف، أكثر فطنة في مراعاته للجوانب الإنسانية والمدنية». ونوه إلى أن في الحديدة «هروب ملحوظ لعناصر المليشيات وجهود يائسة للتعبئة والتعويض»، مراهنا على أن «تقدمنا (التحالف العربي) خلال الأشهر الماضية على الساحل الغربي، سيتوّج بتحرير الحديدة». قد يهمك ايضا:مسلحون يمنعون ”الحوثي” من دخول القصر الجمهوري في صنعاء والأخير يأمر أنصاره باستخدام القوة ومواجهات عنيفة بين الطرفين..صور غير بعيد قالت وكالة سبأ الحكومية، إن وزير الخارجية خالد اليماني، وصل مساء الأحد، إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي في زيارة رسمية. وبحسب الوكالة، فإن اليماني سيبحث خلال الزيارة مع نظيره الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان وعدد من المسؤولين الإماراتيين، تعزيز العلاقات والتعاون والتنسيق المشترك بين البلدين، إضافة إلى تطورات الأوضاع على الساحة اليمنية. وتأتي زيارة الوزير اليمني، للإمارات كأول زيارة له منذ تعيينه، ضمن مساعي المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث لإطلاق جولة جديدة من المفاوضات وتجنيب مدينة الحديدة المواجهات العسكرية. ويعد اليماني ثاني مسؤول في الحكومة الشرعية يزور الإمارات خلال الأسابيع الأخيرة بعد زيارة نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية أحمد الميسري.
<