لأول مرة في تاريخها جثث مرمية على أرصفة مدينة عدن : تصفيات جسدية وصمت أمني مريب

ارتفعت وتيرة الاغتيالات في محافظة عدن بشكل مخيف وبدرجة عالية من التحدي للسلم الاجتماعي , والامن المجتمعي , حتى باتت التصفيات تطال أشخاصا , من كل الفئات المجتمعية .

حيث عثرت الأجهزة الأمنية بالعاصمة المؤقتة عدن، اليوم الأحد، على جثة قتيلين، لقيا مصرعهما برصاص مسلحين مجهولين في منطقة الدرين بالمنصورة.

وبحسب مصادر إعلامية، فإن القتيلين تمت تصفيتهما برصاص مجهولين، ورميا على قارعة الطريق.

وأوضحت أن القتيلين والجريحين ينحدران من منطقة الكود بمحافظة أبين، ولم تعرف حيثيات القضية، وما إذا كانت جنائية أم إرهابية.

ووفقا للمصادر، فأن المصابين تم نقلهما لمسشفى أطباء بلا حدود بالشيخ عثمان.

وتشهد العاصمة المؤقتة للبلاد انفلاتاً أمنياً منذ تحريرها قبل ثلاث سنوات، وتصاعدت وتيرة الاغتيالات في ظل عجز أمني واسع.

حيث وقعت مساء أمس السبت، حادثتين منفصلتين بمدينة عدن، احدهما اغتيال إمام أحد المساجد بالمدينة، عادل باوزير، ومحاولة اغتيال النائب الأول في أمن عدن، أبو مشعل الكازمي.

 

<