عاجل:عملية عسكرية واسعة تغطيها الأباتشي في الحديدة تفرض واقعاً جديداً على الأرض (تطورات طارئه))

قوات الجيش الوطني تقدما كبيرا بمشاركة من طائرات الاباتشي التابعة للتحالف العربي بمحافظة الحديدة وتحديدا في المناطق المحاذية لمدينة زبيد، وأسفرت العلمة عن حدوث انهيارات كبيرة في صفوف مليشيا الحوثي الانقلابية واستسلام العشرات من مقاتليهم ، فيما قتل واصيب اعداد كبيرة خلال هذه العملية. وقال موقع الجيش الوطني "سبتمبرنت " أن تم الدفع بتعزيزات عسكرية كبيرة لفتح مسارات جديدة في معركتها مع مليشيا الحوثي الانقلابية انطلاقا من مدينة التحيتا التي حررتها الاسبوع الماضي. ووصل يوم أمس أيضا تعزيزات كبيرة من المعدات العسكرية والافراد الى منطقة التحيتا والتي ستكون منطلقا لمعاركها القادمة في الجبهات الشرقية للحديدة، وفقا لما تحدثت به المصادر. وتعمل قوات الجيش على تطهير ما تبقى من جيوب تتمركز فيها المليشيا الحوثية في مزارع الفازة والسويق والمغرس جنوبي غرب التحيتا بتنفيذ عمليات ضغط مستمرة على تحصينات المليشيا الانقلابية فيها ومحاولة فتح خطوط الامداد الى مركز التحيتا. كما نجحت قوات الجيش الوطني من ألوية العمالقة والمقاومة التهامية من تطهير مناطق القريمة والمسلب والمناطق المحاددة لمديرية زبيد. وكشف موقع الجيش الوطني عن تدفق التعزيزات الكبيرة من الافراد القادمين من المعسكرات التدريبية للمشاركة في عمليات التحرير للساحل الغربي , حيث أنخرط الالاف من ابناء تهامة ضمن قوات الجيش والمقاومة التهامية المشاركة في العمليات العسكرية. واكدت ان القوات من الوية العمالقة والوية المقاومة التهامية تعملان على التحرك باتجاه تنفيذ عمليات واسعة لتحرير مديرية زبيد بموازات التحرك لتحرير مناطق الجاح والحسينية في بيت الفقيه. وتسعى قوات الجيش وفقا للمصادر من خلال نقل العمليات العسكرية الى المناطق الشرقية الى قطع خطوط الامدادات وسد الثغور التي تحاول المليشيا الانقلابية التسلل منها
<