رسائل واتساب من الحوثيين تتسبب بموجة هروب كبيرة للمواطنين من أحياء مدينة الحديدة

تسببت رسائل وتحذيرات عبر تطبيق الواتساب بموجة خوف ونزوح لاهالي وسكن مناطق وسط مدينة الحديدة.

وقتل شهود عيان ان بعض الاحياء شهدت نزوحاً شبه كلي من السكان بعد وصول عدد من الرسائل عبر تطبيق الواتساب تحتوي على رسائل تخويف بقدوم أمريكا وإسرائيل وجنود "الجنجويد" لإقتحام المدينة وهدمها فوق ساكنيها.

وتشهد مدينة الحديدة، نزوحاً للعشرات من الأسر، تجاه كل من مدينتي صنعاء وإب، بالتزامن مع التصعيد العسكري جنوب المدينة، وما ترافق معه من مواجهات عنيفة، تزداد المخاوف مع اقترابها مع أحياء جديدة في المدينة، التي يسكنها عشرات الآلاف.

<