فتاة يمنية تضرب عن الطعام لهذا السبب

ل استمرار الأزمة الإنسانية في اليمن وتصاعد معانات المدنيين فيها وفي ظل غياب القانون الرادع في اليمن الطفله شيماء نجيب جمال وحيش وبعد معاناة مؤلمة من التعذيب المؤلم الذي حدث لها وكادت ان تفقد حياتها بسبب العنف الشديد والضرب العنيف والحرق بالنار من قبل ابيها وامها الذين انعدمت فيهم الإنسانية وتجردت منهم الرحمة وبعد ان تم ضبط المتهم بعد ذلك نقل المتهم الى النيابة ولكن رفضت النيابة قبوله وامرت سلطات الأمن الافرج عن المتهم وتسليم البنت له بحجة أن القانون اليمني لا يعاقب الاب ولا يحمي الطفله مهما كانت الاسباب. اني ندى الاهدل ناشطة في حقوق الطفل اعلن اضرابي عن الطعام والشراب حتى يتم محاكمة الجاني وحماية الطفلة بعد أن عجزت عن إنقاذها أعلن وعبر صفحتي الشخصية على الفيس بوك واليوتيوب وتويتر في بث مباشر حي إضراب شامل حتى يتم إنقاذ الطفلة شيماء..
<